روحه البحر والريح.pdf

روحه البحر والريح PDF

مؤلف: يونس البوسعيدي

كيف لي أيها الله إرضاء روحي.والسماوات نكهة في الخوابي.إنني خلف قطرة بحرزاهداًأنظر العالم المتصابي.

هل تبحث عن كتاب فرناندو بيسوا : رسائل ونصوص ؟ خيار رائع على موقعنا ستجد هذا الكتاب. وغيرها من كتب المؤلف فرناندو بيسوا : رسائل ونصوص. طائفة سرّية "غامضة" تُقدّسه… في "طقس" يومي لكم بحركم ولنا بحرنا. بحركم بحر الصيف والشمس واللهب وبحرنا بحر الشتاء والعواصف والأنواء. لكم بحر الزحمة والضجة ولنا بحر الوحدة والتأمل. إنهم رواد بحر الشتاء يلتفون حوله في ...

5.66 MB حجم الملف
9789933536473 ISBN
روحه البحر والريح.pdf

Tecnología

كمبيوتر شخصي وماك

اقرأ الكتاب الإلكتروني فور تنزيله باستخدام "قراءة الآن" في متصفحك أو باستخدام برنامج القراءة المجاني من Adobe Digital Editions.

iOS & Android

للأجهزة اللوحية والهواتف الذكية: تطبيق القراءة المجاني الخاص بنا

eBook Reader

قم بتنزيل الكتاب الإلكتروني مباشرة إلى القارئ في متجر www.circleofjudgement.com أو انقله باستخدام برنامج Sony READER FOR PC / Mac أو Adobe Digital Editions.

Reader

Después de la sincronización automática, abra el libro electrónico en el lector o transfiéralo manualmente a su dispositivo tolino utilizando el software gratuito Adobe Digital Editions.

ملاحظات حالية

avatar
Mohammed Ali

وزير: تركيا ترسل سفينة حفر ثانية إلى البحر الأسود. منذ أسبوع. الاستثمار في تركيا.

avatar
Mattio Chairman

ثعبان البحر موراي هو احد انواع ثعابين البحر الكبيرة التى تعيش في المياه الدافئة والمعتدلة في جميع انحاء العالم ، وعلى الرغم من ان ثعبان البحر مواري يشبه فى شكله.

avatar
Noe Ahmad

لقد امتزج البحر والريح في طقس تعبيري نجا بـ”مهيرة” من رمزيتها. رسوم عبدالرحيم سالم لا تروي ولا توضح ولا تشرح. إنها تهبنا روح الحكاية من غير أن تعلبها في صبغة شكلية بعينها.

avatar
Jason Arial

عواصم العالم عواصم دول العالم فنادق اسوان فنادق شرم الشيخ فنادق مصر متاحف مصر محميات البحر الاحمر محميات طبيعية في مصر مساجد مصر مصيف مرسى مطروح معالم...

avatar
Syed Mohammed

سَبِيلَهُ فِي الْبَحْرِ عَجَبًا (63) قَالَ ذَلِكَ مَا كُنَّا نَبْغِ فَارْتَدَّا عَلَى آَثَارِهِمَا قَصَصًا (64) فَوَجَدَا مَا لَمْ تَسْتَطِعْ عَلَيْهِ صَبْرًا (78) أَمَّا السَّفِينَةُ فَكَانَتْ لِمَسَاكِينَ يَعْمَلُونَ فِي الْبَحْرِ فَأَرَدْتُ أَنْ أَعِيبَهَا...